المركزي ينفذ صفقة بيع غير مسبوقة في بورصة الخرطوم

 


 

شارك الموضوع :

أعلن البنك المركزي أنه نفذ صفقة غير مسبوقة ببيع شهادات وأوراق مالية كانت مملوكة له في بورصة الخرطوم بقيمة مليار جنيه بعد أن شرع فعلياً في تفعيل أدوات السياسة النقدية التي يستخدمها لتنظيم السيولة في الاقتصاد.

ووصف محافظ البنك حازم عبدالقادر، في تعليق يوم الأربعاء، على الصفقة التي تمت في سوق الخرطوم للأوراق المالية، الثلاثاء، بأنها تأتي في إطار السياسة الجديدة التي اتبعها البنك ووزارة المالية وتمت بموجبها إعادة الثقة للأوراق المالية (شهادات شهامة) التي تصدرها شركة السودان للخدمات المالية.

وأكد عبدالقادر بدء البنك في تفعيل أدوات السياسة النقدية التي يستخدمها لتنظيم السيولة في الاقتصاد بهذه الصفقة التي تهدف لإعادة توظيف السيولة للقطاعات الإنتاجية وجذب جزء من السيولة الفائضة للاقتصاد.

صندوق السيولة

وأشار عبدالقادر إلى أن بيع تلك الشهادات تم لصالح محفظة صندوق السيولة الخاص بالمصارف لزيادة رأسمال الصندوق من الأوراق المالية.

وقال إن الإيجابيات التي حققتها الصفقة تمثلت في هدفين الأول مباشر وهو سحب السيولة من الاقتصاد من غير التأثير على القطاعات الإنتاجية، والثاني هو تقليل اعتماد المصارف على البنك المركزي لتغطية سحوباتها من صندوق السيولة.

وبموجب الصفقة شهد سوق الخرطوم للأوراق المالية، الثلاثاء، أكبر حجم تداول في تاريخ سوق الخرطوم منذ التأسيس ليرتفع مبلغ التداول إلى 1,049,509,489 جنيهاً.

وبلغ عدد الصفقات 77 صفقة، تمت بقطاع الشهادات الاستثمارية، حيث تم تداول 1,943,268 صكاً من شهادات شهامة.

وتم تنفيذ معظم هذه الصفقات في إصدارة الأول من أبريل 2017، علماً بأن صفقة البيع تمت عبر شركة ترويج للاستثمار المالي المحدودة كشركة وساطة مالية يتعامل معها البنك المركزي لتنفيذ عمليات بيع الأوراق المالية.

شبكة الشروق

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *