د. تهاني تدعو لضرورة الاستعداد المبكر والالتزام للحاق بثورة إنترنت الأشياء (IOT)

 

 


 

شارك الموضوع :

شددت الدكتورة تهاني عبد الله عطية وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بضرورة الاستعداد المبكر والإلتزام للحاق بالركب العالمي لثورة إنترنت الأشياء (IOT) ، والذي يقتضي الوقوف مع الخبراء حول مفهوم إنترنت الأشياء والتوسع فيه لتعزيز البنيات الأساس للإنترنت وتحديد البنيات التحتية المطلوبة ؛ حتى تتمكن شركات الاتصالات العاملة بالبلاد من تطوير خدماتها.

وأوضحت الدكتورة تهاني لدى مخاطبتها الجلسة الافتتاحية لمؤتمر (ثورة إنترنت الأشياء) تحت شعار (فتح عالم جديد من الفرص) الذي إنعقد الثلاثاء ببرج الاتصالات بالخرطوم أن الاستعداد المبكر لمنظومة إنترنت الأشياء يبدأ بمواد متعلقة ببروتوكول الإنترنت في الدولة ، خاصة وقد تحققت خدمات الجيل الرابع ونصبو للانتقال لخدمات الجيل الخامس . وأضافت قائلة : نريد رؤية كلية متكاملة نخرج بها من هذا المؤتمر وذلك لترتيب أمورنا داخل الوزارة مع شركائنا من شركات الاتصالات وجمعيات الإنترنت والمستخدمين وكل الشبكات الداخلية ، وللاستعداد الكلي والمبكر لتطبيقات إنترنت الأشياء والوصول إلى مجتمع المعلومات والمعرفة واقتصاد المعرفة في القريب العاجل بإذن الله). ودعت كل من الإدارات والجمعيات الخاصة بالإنترنت أن تهتم الاهتمام اللازم بإنترنت الأشياء وأن تنعقد مثل هذه الحوارات الوطنية لتحديد والاتجاه للتحول نحو منظومة إنترنت الأشياء قائلة نريد الوقوف على فهم مشترك في السودان لهذه المنظومة التقنية وتحديد الاحتياجات سواء في القطاع الحكومي أو الخاص أو منظمات المجتمع المدني لتتكامل الأدوار ونضع السياسات ونستعد استعداداً مبكراً بغية الوصول لثورة إنترنت الأشياء).

وأشادت سيادتها بالشراكة بين القطاع العام والخاص لإعداد مثل هذه الفعاليات والحوارات الوطنية ، تمهيداً للتوسع في ابتكار طرق جديدة للتواصل تتسم بالسهولة والكفاءة لتعضد من ترابط المجتمع وبلورة السياسات المتعلقة بهذا الشأن . وأعربت عن تفاؤلها بثورة ومنظومة انترنت الأشياء لما يحمله من بشريات لكل القطاعات.. خاصة الزراعية ، وللمواطنين بالمدن والريف على حد سواء . وكما أبدت توقعاتها لتقليص نفقات الرعاية الصحية ، وتقليل انبعاث الكربون ، وتقليص التلوث البيئي ، وزيادة الانتاجية ، والانتاج الزراعي ، وتخفيف الاختناقات المرورية وتقليل الحوادث المرورية ، ولتوفير وإتاحة أكبر للتعليم ، وتحسين وسائل النقل ، وحياة أفضل للمجتمعات تتسم بالسهولة والمرونة والأشياء المفيدة والرفاهية.

ويجدر الإشارة إلى أن هذا المؤتمر نظمته الهيئة القومية للاتصالات بالتعاون مع شركة *ڤيچن ڤالي* للمعرفة ، وحضره لفيف من الخبراء والأكاديميين في المجال والمهتمين بالاتصالات وتطبيقات منظومة إنترنت الأشياء.

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *